Mobile Phones For 150 Million “Developing Country” Women

mobile phone women


الهواتف المحمولة تصل إلى 150 مليون امرأة في”البلدان النامية”

Mobile phones for 150 million “developing country” women

Telpon seluler untuk 150 juta wanita negera berkembang


تهدف مبادرة mWomen التي أطلقتها شيري بلير وهيلاري كلينتون إلى توفير تكنولوجيا الهاتف المحمول إلى 150 مليون امرأة في البلدان النامية.

mWomen, an initiative broached by Cherie Blair and Hillary Clinton, aims to provide 150 million women in developing countries globally with access to mobile phone technology.

mWomen, sebuah inisiatif yang dipelopori oleh Cherie Blair dan Hillary Clinton, bertujuan untuk memberikan 150 juta perempuan di negara berkembang secara global dengan akses pada teknologi telpon seluler atau HP.


وأظهرت دراسة أجرتها مؤسسة جي إس إم أن فرصة اقتناء المرأة في أفريقيا جنوب الصحراء للهاتف المحمول أقل 23% من الرجل وفرصة اقتنائه بالنسبة للمرأة في الشرق الأوسط تقل 24% من الرجل و37% أقل للمرأة في جنوب آسيا، مما يعني أن عدد السيدات أصحاب الهواتف المحمولة أقل من الرجال بحوالي 300 مليون.

A study conducted by the GSM Association found that a sub-Saharan African woman is 23% less likely to own a mobile phone than a man is, a Middle Eastern women 24% less likely, and a South Asian woman 37% less likely, making the total figure 300 million fewer women than men owners of mobile phones.

Sebuah kajian yang diadakan oleh GSM Association menemukan bahwa wanita sub sahara Afrika 23% lebih kecil kemungkinan memiliki ponsel dibanding laki-laki, perempuan Timur Tengah lebih kecil kemungkinan, dan wanita Asia Selatan 37% lebih kecil kemungkinan, membuat jumlah total 300 juta lebih sedikit wanita dibanding laki-laki pemilik ponsel.


وتعتزم المبادرة إلى خفض هذا العدد إلى النصف في غضون ثلاث سنوات بينما تهدف الحملات التثقيفية الرجال والنساء على حدٍ سواء.

mWomen intends to reduce this number by half within three years, while working educational campaigns targeted at both men and women.


تعليق علي موقع AR15.com: لا تقلق بشأن الاغتصاب أو المجاعة أو المرض أو أي من تلك الأشياء. الأهم هو حصولهن على الهاتف المحمول!!!
المبادرة تهدف إلى توفير ملايين الهواتف المحمولة للنساء

Comment on AR15.com: Don’t worry about rape, famine, disease, none of that stuff. If they could only have cell phones!!!
mWomen aims to supply millions of mobiles to women


من بي أر نيوز واير: قالت السيدة بلير “إن الهاتف المحمول أداة شخصية واقتصادية وتنموية لا غنى عنها، ولكن هناك 300 مليون امراة في العالم محرومات من ثورة المحمول. إن مساعدة النساء على الحصول على تكنولوجيا الهواتف المحمولة يعني زيادة شعورهن بالأمان وتحسين قدراتهن على التعامل مع التكنولوجيا والوصول إلى المعلومات الصحية الحيوية وتوليد دخل أفضل. أثق كثيراً في نجاح هذا البرنامج لأنه يتمتع بالدعم من جميع القطاعات. فلا يمكننا تحقيق نتائج إلا إذا عملنا سوياً من خلال شراكات”.
إطلاق مبادرة جديدة بدعم من وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون وشيري بلير

From PR Newswire: “Mobile phones are an indispensible personal, economic and development tool, but 300 million women are missing out on the mobile revolution. Helping more women access mobile technology means they can feel safer, improve their literacy, access vital health information and generate a better income. I am thrilled to be an mWomen champion. I know this programme will succeed because it has support from all sectors. It is only by working together in partnership that we can achieve results,” said Mrs. Blair.
GSMA Launches mWomen Programme with Support of U.S. Secretary of State Hillary Rodham Clinton and Cherie Blair


من موقع نيوز جاب: وفقاً لمسح أجرته مؤسسة جي إم إس، أوعزت أكثر من نصف سيدات الأعمال في الدول الفقيرة كسبهن للمزيد من المال إلى الهاتف المحمول. ومن أمثلة ذلك امرأة تعيش في كاندي في سري لانكا وتمتلك شركة صغيرة لبيع المواقد. وتقول “إنه من الصعب جداً القيام بالأعمال التجارية دون وجود هاتف نقال”. وأضافت “إن الهاتف سلعة أساسية حيث يستطيع زبائني الاتصال بي في أي وقت ومن أي مكان”.
منتج ضروري

From News Gab: According to a survey by the GSMA, more than half of all female business owners in poor countries reported earning more money because of their mobile phone. One such woman is Samanthi, who lives in Kandy, Sri Lanka, and has a small business selling charcoal stoves. “It’s really difficult to do business without a mobile phone,” she said. “A phone is an essential item. My customers can contact me anytime, from any place.”
‘Essential item’


من خطاب هيلاري كلينتون خلال إطلاق مبادرة الهاتف المحمول للمرأة: لقد دُعينا إلى سد فجوة المحمول بين الجنسين بسبب التزامنا لتحقيق العدالة وبسبب التزامنا لتحقيق التقدم. لقد قلتها مراراً وتكراراً أن بعضكم قادر على تلاوتها عن ظهر قلب وأنا متأكدة من ذلك، ولكن الاستثمار في المرأة هو استثمار في الأسر والمجتمعات والبلدان. إن الاستثمار في تقدم المرأة هي أكثر الطرق فعالية ومباشرة للاستثمار في التقدم اقتصادياً واجتماعياً على الصعيد العالمي.
إطلاق برنامج جي إس إم للمرأة

From Hillary Clinton’s speech at the launching of mWomen: So we’re called to close the mobile gender gap because of our commitment to fairness and because of our commitment to progress. I’ve said it so many times that some of you, I’m sure, are able to recite it by heart, but investing in women is an investment in families, communities, and countries. Investing in women’s progress is the most direct and effective way to invest in progress economically and socially globally.
Launch of the GSMA mWomen Program


من المحادثات على موقع نوكيا: # 93 في المائة من النساء ذكرن أنهن يشعرن بأمان أكبر بسبب هواتفهن المحمولة. # 85 في المائة من النساء ذكرن أنهن يشعرن باستقلال أكبر بسبب الهواتف المحمولة. و# 41 في المائة من النساء أكدن زيادة دخولهن وفرصهن المهنية بعد اقتنائهن للهواتف المحمولة.
نوكيا تتعهد بدعم برنامج المحمول لكل امرأة

From Nokia Conversations: # 93 per cent of women reported feeling safer because of their mobile phone; # 85 per cent of women reported feeling more independent because of their mobile phone; # 41 per cent of women reported having increased income and professional opportunities once they owned a mobile phone; # Women in rural areas and lower income brackets stand to benefit the most from access to mobiles
Nokia pledges support for mWomen programme

Share with friendsShare on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Pin on Pinterest
Pinterest

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *