Queen Elizabeth II joins the virtual world with new Facebook page

The Facebook page of Britain's Queen Elizabeth

الملكة إليزابيث تنضم للعالم الإفتراضي بعد انشائها صفحة على الفيسبوك

Queen Elizabeth II joins the virtual world with new Facebook page

Ratu Elizabet II bergabung dunia maya dengan halaman Facebook baru

قامت الملكة إليزابيث الثانية ملكة بريطانيا بإنشاء صفحة خاصة بها على موقع التواصل الإجتماعي الشهير فيسبوك. وعلى الرغم من أن الملكة لن تقوم بإستخدام الموقع بنفسها إلا أن الصفحة سيتم تحديثها بصور وفيديوهات وأخبار وخطابات الملكة وولي العهد الأمير تشارلز، وحفيديها الأميرين ويليام وهاري

British monarch Queen Elizabeth II has become the latest “royal” to sign up for social networking website Facebook. Although the queen herself will not be working on the page, others will update it with photos, videos, and other news relating to the queen, her son Prince Charles, and her two grandsons, Prince William and Prince Harry.

Monarki Inggris Ratu Elizabet II telah menjadi “keluarga kerajaan” terbaru yang mendaftar ke situs jejaring sosial Facebook. Walaupun ia tidak akan mengerjakan sendiri halaman itu, orang lain akan mengupdate foto, video, dan berita lain terkait ratu, putranya Pangeran Charles, dan dua cucunya, Pangeran William dan Pangeran Harry.

ويمكن لمستخدمي الفيس بوك الانضمام إلى الصفحة الملكية، غير أن الصفحة لن تتضمن المعلومات الشخصية للمستخدم، كما هو الحال مع المستخدمين العاديين، وبالتالي لا يمكن لزوار الصفحة إضافة العائلة الحاكمة في بريطانيا ضمن لائحة “أصدقاء”، لكنهم يمكن أن يبدوا إعجابهم بالصفحة، عن طريق الضغط على الزر Like.

Since the royal family’s page will not comprise any of their personal information (as is the case for normal Facebook users), visitors cannot add the ruling family to their list of friends; nevertheless, they can express their admiration by hitting the “like” button.

Karena halaman keluarga kerajaan tidak akan memuat informasi personal mereka (sebagaimana halnya pengguna Facebook normal), pengunjung tidak bisa menambah keluarga penguasa itu pada daftar teman mereka; kendatipun begitu, mereka dapat mengungkapkan kekaguman mereka dengan menekan tombol “like”.

جدير بالذكر أن الملكة إليزابيث -التي أعلنت كثيراً أنها ترغب في إستعمال وسائل الاعلام الجديدة- تملك جهازي “بلاكبيري” و”آي بود”

In general, Queen Elizabeth has often expressed her desire to engage new forms of media, and in fact owns a Blackberry and an iPod.

Secara umum, Ratu Elizaeth sering mengungkapkan keinginannya untuk terlibat dalam bentuk media baru, dan bahkan memiliki Blackberry dan iPod.

القاريء أبو سارة علي موقع العربية .نت:”وقد أرسلت رسالتها الإلكترونية الأولى من قاعدة عسكرية في عام 1976، فيما نجد ان بعض العرب لايملكون بريد الكتروني يستطيعون مراسلتها عبر باكنغهام أو ترك تعليقات على أخبارها- مستخدمو “فيسبوك” لا يمكنهم أن يصبحوا أصدقاء ملكة بريطانيا

Comment from a reader named Abou Sara on Al-Arabiya.net: While the first email ever was sent from a military base in 1976, there are still some Arabs who don’t have an email address today.
Can its correspondent buckingham through or to leave comments on news-users “facebook” could not become friends of Britain’s Queen

كتب بارمي أولسون: “التواجد على شبكة فيسبوك يسمح للآخرين بفرصة الوصول إلى الأسرة الملكية في بريطانيا، في حين لم يكن ذلك معهوداً من قبل، مما يوفر الفرصة للتواصل مع جيل الشباب من مستخدمي شبكة الإنترنت والذين غالباً ما يقضون معظم أوقاتهم المخصصة للتواجد عبر شبكة الإنترنت ضمن حدود مجتمع فيسبوك.”
تدافع آلاف المعجبين على التصويت بـ “أحب” للملكة إليزابيث على شبكة فيسبوك.

Parmy Olson writes:”A presence on Facebook will give people access to the Monarchy like never before, presenting a chance to connect to a younger generation of online users who often spend most of their online time within the confines of the Facebook universe.”
Thousands Rush To ‘Like’ Queen Elizabeth On Facebook

Parmy Olson writes:”A presence on Facebook will give people access to the Monarchy like never before, presenting a chance to connect to a younger generation of online users who often spend most of their online time within the confines of the Facebook universe.”
Thousands Rush To ‘Like’ Queen Elizabeth On Facebook

Parmy Olson menulis: “Kehadiran di Facebook akan memberi orang akses pada Monarki yang tidak pernah terjadi sebelumnya, membuka kesempatan untuk terkoneksi pada generasi yang lebih muda pengguna online yang sering menggunakan sebagian besar waktu online dalam batas semesta Facebook.”
Ribuan berbondong untuk me-Like Ratu Elizabet di Facebook

علق مستخدمٌ يدعى “رين كوستر” على ذلك الحدث كاتباً: “أمنحه خمسة أسابيعٍ فقط قبيل إلقاء الأمير تشارلز لكلمةٍ يوضح فيها مدى حاجتنا لتحويل لعبة فارم فيل إلى عضويةٍ”.
الملكة إليزابيث تنضم إلى مجتمع مستخدمي فيسبوك

A user called “raincoaster” comments on the event:”I give it five weeks before Prince Charles is giving speeches on how we need to convert Farmville to organic”

Seorang pengguna yang menyebut “raincoaster” berkomentar tentang peristiwa itu: “Aku memberinya lima minggu sebelum Pangeran Charles berpidato tentang bagaimana kita perlu mengkonversi Farmville ke organik.

قال قاريء على صفحة ذا غلوب أند ميل: “أخبارٌ جيدةٌ من كندا… هل تعلم أن استطلاع معهد دومينيشن في عام 2010 كشف أن 18% من الكنديين يعرفون أن رئيسة دولتهم كانت الملكة؟ … حسناً، سيُصْدَم شباب الكنديين الآن، كما أنهم سيقدرون على اكتشاف من هي رئيسة دولتهم في أثناء إبحارهم عبر شبكة الإنترنت.”

A reader on theGlobe and Mail says:”Good news for Canada…..You know that Dominion Institute poll in 2010 that revealed only 18% of Canadians knew their Head of State was the Queen?….well now young Canadians will be shocked and be able to discover while surfing the web who their Head of State is”

Seorang pembaca di the Globe and Mail berkata: “Berita baik bagi Kanada … Anda tahu bahwa polling Dominion Institute pada 2010 mengungkapkan hanya 18% rakyat Kanada tahu Kepala Negara mereka adalah Ratu? .. sekarang generasi muda Kanada akan kaget dan dapat menemukan saat merambah situs siapa Kepala Negara mereka.”

قال روشير سانجافي: “الملكة إليزابيث الآن أحد مستخدمي شبكة فيسبوك – // عظيم، من الجيد أن أرى صوراً جيدةً لإنفاق ضريبتي عليها.”
تحديث حالة المستخدم: الملكة إليزابيث الآن أحد مستخدمي فيسبوك

Ruchir Sanghavi says:”Queen Elizabeth is Now on Facebook – // Great, good to see my tax is being spent well”
Status Update: Queen Elizabeth is Now on Facebook

صور لكومبيوتر الملكة المحمول

Images of the Queen’s laptop!

تبدو صور الملكة وهي جالسة أمام اللابتوب أو الحاسب الشخصى وهي تُحمِل صورا على الانترنت غريبا بعض الشيء. ( حسنا. هناك شخص يقوم بهذا نيابة عنها على الأرجح) وعلى الرغم من ذلك، فتح قصر باكينجهام حسابا على موقع فليكر للصور وقام بتحميل أكثر من 600 صورة عليه.
الملكة يشمل والتكنولوجيا صور الاسرة الي الفليكر

Somehow the image of the Queen sitting at a laptop or computer uploading pics to the Internet seems a little bizarre (OK, so she probably has someone to do it for her), but nevertheless, Buckingham Palace has opened a new Flickr account and uploaded more than 600 photographs to the photo-sharing site.
Queen embraces technology and uploads family pics to Flickr

Walaupun gambar Ratu duduk di (depan) laptop atau komputer mengunggah foto ke internet tampak sedikit aneh (oke, dia mungkin menyuruh orang untuk melakukan itu), tetapi kendati demikian, Istana Buckingham telah membukan akun Flickr baru dan mengunggah lebih dari 600 foto ke situs berbagi foto tersebut.
Ratu memeluk teknologi dan mengunggah foto keluarga ke Flickr.

يقول كومي جاك: أتساءل عما إذا كانت “أفراد الأسرة المالكة” قد فكرت في الأمر جيدا قبل الإقدام عليه. سيواجهون وابلا من الانتقادات والإهانات والتعليقات الغبية. سيتم الاستهزاء بتشارلز وحصانه وكذلك بأفراد الأسرة الآخرين. وسيكون هناك المؤيدون والذي سيمتدحونهم. وستندلع معركة كلامية بين المؤيدين والمعارضين على الفيسبوك.

Commie Jack argues:”I wonder if the “Royals” really thought this one through. There will be a barrage of negativity, insults, dumb-butt remarks. Charles and his pet horse will be ridiculed, along with others in the family. Then there will be the supporters, saying all the nice stuff. Then those for and against can battle each other with words on this face-book thing”

Commie Jack berargumen: “Aku heran apakah “Kerajaan” benar-benar berfikir soal ini. Akan terjadi banyak kenegatifan, penghinaan, ucapan kotor. Charles dan kuda kesayangannya akan dicemooh, bersama yang lain dalam keluarga. Lalu akan ada pendukung yang mengatakan hal yang baik. Lalu mereka yang pro dan kontra akan bertarung dengan kata-kata di facebook ini.

تقول أمي روزنبرج ( تعليقا على صفحة الملكة): ” أشعر أن عائلتك تقدم مثالا يحتذى به للطريقة التي ينبغي أن تتصرف بها الاسرة لتصير حياتها سعيدة. إن عائلتك تمثل معيارا بالنسبة للشعب الإنجليزي الواعي. وهذا أمر له قيمة لاتقدر بثمن بالنسبة لبريطانيا. ”
الملكة اليزابيث الثانية تنضم بوك 113,000 يحب حتي الان

Amy Rosenberg says:”I feel that your family is a good example of how a family should behave to achieve a good life. Your family sets the standard for all sensible English people. This is invaluable to England.”
Queen Elizabeth II joins Facebook; 113,000 likes so far

Amy Rosenberg mengatakan: Aku merasa bahwa keluarmu adalah contoh yang baik tentang bagaimana sebuah keluarga bersikap untuk mencapai kehidupan yang baik. Keluarmu menentukan standar untuk semua orang Inggris yang baik. Ini tak ternilai harganya bagi Inggris.
Ratu Elizabet II bergabung Facebook; 113.000 suka sampai saat ini.

Share with friendsShare on Facebook
Facebook
Tweet about this on Twitter
Twitter
Pin on Pinterest
Pinterest

One thought on “Queen Elizabeth II joins the virtual world with new Facebook page”

  1. Its happy to know that her majesty Queen Elizabeth II has joined this media. Hopefully, the World now can share her. I love to share her. Wish to talk to the honorable family.

Leave a Reply

Your email address will not be published. Required fields are marked *